Donate

 
 
 
     

   

 

     
 
 
 
 You are here    News Details
 
 
 

Second Coordination Conference on Iraqi Refugees - Challenges and Aspirations Convenes

 

 




The second coordination conference to discuss Iraqi refugees’ needs in Jordan has convened today. The conference that has been arranged in coordination with Caritas Jordan has been held in “Our Lady of Peace Center” under a title of” Iraqi Refugees in Jordan-Challenges and Aspirations-“, with a presence of 100 participants representing ambassadors, representatives of local and international societies working in the humanitarian sector, in addition to refugees and a number of priests and nuns. Welcoming words have been delivered during the meeting, starting with Msg. Roberto Cona, the apostolic administrator at the Vatican embassy, followed by Mr. Wael Suleiman, Caritas Jordan general director who has stressed the importance of convening such meetings, saying: “We, as humanitarian organizations, have a goal to assist these families and secure some of their basic needs such as education, health, accommodation, basic food items, but have much bigger goal as we represent organizations that look after human needs. We are here to heal the wounds, lift Morales, and help to restore hope, sustain human relations and reflect the values of living as one human family.” One of the Iraqi refugees, Dr. Bara, has shared his personal experience, needs and circumstances under which majority of Iraqi refugees live under. Mrs. Danniella Cecila, UNHCR representative has briefed the attendees on the latest developments and statistics in relation to number of Iraqi refugees in Jordan as well as the services that have been offered to them, mainly health. She has also stressed the importance of cooperation with the society, namely Caritas Jordan which has the initiative to respond to refugees’ needs, especially displaced Iraqis coming from Mosul since their arrival to Jordan. The second presentation has been made by Mr. Omar Abawi, Caritas program manager, who has explained Caritas last year and ongoing response and services such as health, humanitarian assistance, counseling, development and livelihood programs. The participants have been divided into 5 working groups to discuss the practical steps taken to improve the services and coordinate efforts through individual and groups’ work with the societies that work on education, health or relief aid. The conference has been concluded by presenting recommendations, synopsis of workshops’ outcomes of each working group. Then, the attendees have toured “Mercy Garden” at Our Lady of Peace Center, which was established by Caritas Jordan last year as one of the income-generating projects that enable refugees to work and enhance their life and livelihood skills.
 

 

المؤتمر التنسيقي الثاني اللاجئون العراقيون في الأردن، التحديات والتطلعات

تم اليوم عقد المؤتمر التنسيقي الثاني لمناقشة احتياجات ووضع الإخوة اللاجئين العراقيين في الأردن وذلك بدعوة من سفارة الفاتيكان وبالتنسيق مع الكاريتاس الأردنية. انطلقت أعمال المؤتمر والذي عقد في مركز سيدة السلام تحت عنوان “اللاجئون العراقيون في الأردن، تحديات وتطلعات “ بحضور ما يقارب المائة مشارك من سفراء وممثلين عن الجمعيات المحلية والأجنبية الفاعلة في العمل الإنساني مع اللاجئين وعدد من الكهنة والأخوات الراهبات. وابتدأ اللقاء بكلمات ترحيبية ومداخلات أولها من قبل المونسنيور روبيرتو كونا، المستشار الرسولي في سفارة الفاتيكان وتلاه السيد وائل سليمان، المدير العام لجمعية الكاريتاس الأردنية والذي أكد على أهمية مثل هذ اللقاءات قائلا “ نحن هنا كمؤسسات إنسانية لدينا هدف مساعدة تلك العائلات وتوفير بعض الإحتياجات الأساسية لها من تعليم وصحة وسكن ومواد غذائية أساسية، لكن لدينا هدف أكبر بكثير كوننا مؤسسات تعنى بالإنسان وفقط الإنسان، نحن هنا لكي نضمد الجراح ونرفع المعنويات ونساعد على إعادة إحياء الأمل وتثبيت العلاقات الإنسانية وترجمة معنى أن نكون عائلة إنسانية واحدة.” وثم شارك د. براء اسحق أحد الإخوة اللاجئين العراقيين بخبرته ومعاناته الشخصية من اضطراره لترك بلده، وعكست خبرته الشخصية احتياجات وظروف معظم اللاجئين في الأردن. وتلاه مداخلة وعرض من ممثلة “المفوضية السامية لشؤون اللاجئين”، السيدة دانييلا سشيلا تحدثت فيها عن آخر المستجدات والاحصائيات الخاصة بأعداد الاخوة اللاجئين في الأردن والخدمات التي قدمت لهم والتي كانت معظمها صحية. وأكدت أيضا على أهمية التعاون مع الجمعيات وبالأخص جمعية الكاريتاس الأردنية والتي كانت من الجمعيات المبادرة للاستجابة لاحتياجات اللاجئين خصوصاً المهجرين من الموصل من لحظة وصولهم للأردن. وكان العرض الثاني للكاريتاس الأردنية من قبل السيد عمر عبوي، مدير البرامج، الذي وضح استجابة وخدمات الكاريتاس الأردنية خلال العام الماضي والمستمرة للأخوة اللاجئين، من خدمات صحية وإنسانية وإرشادية وتنموية وبرامج تعزيز المهارات المعيشية. وخلال الجزء الثاني من المؤتمر تم توزيع المشاركين على خمس مجموعات عمل لمناقشة الخطوات العاملة والعملية لتعزيز الخدمات المقدمة والتنسيق من خلال عمل الأفراد والجمعيات المعنية كل حسب تخصصه سواء على النواحي التعليمية أو الصحية أو الإنسانية. واختتم المؤتمر بعرض التوصيات وملخص مخرجات ورشات العمل لكل مجموعة، وبعد ذلك قام الحضور بعمل جولة في حديقة الرحمة في ساحة مركز سيدة السلام والتي أنشأتها الكاريتاس الأردنية العام الماضي كواحدة من المشاريع المدرة للدخل والتي تمكن الاخوة اللاجئين من العمل وتنمية العديد من المهارات المعيشية والحياتية.
 

 

PHOTOS >>>

 

 

  Back to the top Home Newsroom
 

 

 
    Join us online :      

   

 Copyright © 2010 Caritas Jordan - All Rights Reserved .. Designed by Saidawi